اخبار الاندرويد

باحثون يُطورون جوالًا ذكيًا يُمكنه الكشف عن فيروس كورونا

الكثير من الناس يستخدمون جوالاتهم كطبيب بديل عن الطبيب الحقيقي، حيث يقوم أغلبنا بالبحث في جوجل عن الأعراض التي تظهر عليهم، وبقرأون التقارير والمواضيع الطبية. المُضحك في الأمر أن أغلب النتائج التي تظهر تُعطي دلائل أنه يجب أن نكون تحت الأرض مدفونون منذ فترة طويلة.


من المهم أن نذكر هنا أن الانترنت والجوالات والساعات الذكية لا تُغني أبدًا عن زيارة الطبيب، ولكن في نفس السياق، قام باحثون من جامعة سينسيناتي الأمريكية بنقل الأمر خطوة إلى الأمام.

جوال ذكي لفحص اللعاب والدم وكشف الأمراض

قام الباحثون بتطوير نموذج اختباري لجوال يُمكن استخدامه في تحليل عينات من اللعاب أو الدم بشكل سريع. يتطلب الأمر ربط قطعة صغيرة بالجوال حتى يقوم بتحليل العينة. يعمل الجوال المُطور على تحليل مُسببات الأمراض مثل فيروس كورونا ومرض نقص المناعة الإيدز او الملاريا. كل ما هو مطلوب من المريض أن يضع نقطة من عينة اللعاب او الدم الخاص به على شريط وادخال الشريط في الجوال، وسوف يقوم الجوال والقطعة الالكترونية الصغيرة المرتبطة به بتحليل العينة واظهار النتائج.

يُمكن مُشاركة النتيجة مع الأخصائيين بعد ظهورها. هذا النموذج سيعمل على تقديم الكثير من المُساعدة في الدُول التي تُعاني من نقص الكوادر الطبية، كما سيعمل الجوال المُطور أيضًا على كشف الأمراض قبل انتشارها والعمل على احتواءها قبل تحولها الى وباء كما حدث مع فيروس كورونا.

ذكر فريق التطوير أن الجوال تم تطويره لكي يعمل بسهولة من خلال اختبار مؤشرات حيوية متعددة، لذا يُمكن التفكير باستخدام الجوال لاختبار مختلف الأمراض المُعدية مع امكانية ربطه بشبكة خاصة لتبادل المعلومات وبتكلفة منخفضة.

الجوال المُختبر يُمكن استخدامه في المطارات

الجوال تم تطويره لنظام أندرويد (جوال جالكسي اس 3 بنظام اندرويد 4.2.2) والذي يُمكن لمستخدمه الاستفادة من خصائصه في التحليل. تم تجهيز دليل استخدام خاص بالجوال المُختبر والتطبيق التابع له حتى يسهل على الأشخاص استخدامه. بعد أن يقوم الشخص باختبار العينة الخاصة به، يُمكن حفظ النتيجة محليًا في الجوال وعرضها على الطبيب المختص.

لا يتطلب استخدام الجوال الكثير من الخبرة او التعقيد، ويُمكن استخدامه بسهولة في عدة أماكن مثل المطارات مثلًا، وذلك للكشف مُبكرًا عن الأشخاص الذي يحملون فيروسات خطيرة وايقافهم من السفر ونشر المرض في أماكن أخرى.

يطمح فريق التطوير في المستقبل أن يكون للجوال المُطور القدرة على تحليل عينات للكشف عن أمراض أخرى. يتطلع الفريق في المستقبل لأن يكون الجوال قادر على تحليل مستويات الهرمونات في الدم بحيث يُمكن الكشف عن أمراض مثل أمراض الغدة الدرقية والاكتئاب الناجم عن خلل في الهرمونات.

هل ترى في هذا النوع من الجوالات فائدة يُمكن تقديمها في سبيل حماية الصحة العامة في الدول والمجتمعات الإنسانية؟ وماذا لو توفر هذا الحل قبل تفشي وباء فيروس كورونا في الصين، هل سيكون له أثر واضح في الحد من الفيروس؟ شاركنا رأيك في التعليقات بالأسفل.

الوسوم

ابراهيم البحيصي

كاتب ومترجم تقني، أعمل عبر فضاء الانترنت لأقدم ما أستطيع في مجال اثراء المحتوى العربي. كتبت لصالح العديد من المواقع التقنية والمتخصصة. المجالات التي اكتب واترجم فيها: البرمجة بشكل عام والبايثون بشكل خاص، العمل الحر، الاندرويد ومراجعة التطبيقات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق